820 مليون درهم عمولات الوسطاء العقاريين بدبي في 6 أشهر

أفادت دائرة الأراضي والأملاك في دبي (أراضي دبي)، بأن قيمة عمولات الوسطاء العقاريين في سوق دبي العقارية، من مطلع يناير 2017 حتى نهاية يونيو من العام الجاري، تجاوزت 820 مليون درهم.

وأظهر تقرير للدائرة، أمس، حول نشاط الوسطاء والمكاتب العقارية خلال النصف الأول من العام 2017، أن إجمالي عدد الوسطاء النشطين في الإمارة وصل إلى 5856 وسيطاً، و2340 مكتباً مسجلاً في قاعدة البيانات التابعة لها، وعلى ضوء هذه الأرقام، يسهم الوسطاء في دعم رؤية «أراضي دبي»، من خلال تعزيز حركة التعاملات العقارية في الإمارة، لجعل الإمارة الوجهة العقارية الأولى عالمياً في الابتكار والثقة والسعادة.

وأشارت الدائرة إلى أنه، تأكيداً على أهمية هذا الدور، أطلقت «أراضي دبي» حملة توعوية عن تطبيق «وسطاء دبي»، الذي يعتبر الأول من نوعه في العالم، وأحد أهم التطبيقات التي أصدرتها الدائرة، لما يوفره من معلومات دقيقة ومحدّثة آنياً عن وسطاء دبي العقاريين المرخصين، وشركات العقارات المرخصة والمعتمدة من قبل الدائرة.

ولفتت إلى أن التطبيق يستهدف شريحة كبيرة من المستفيدين، من الملاك أو المستثمرين العقاريين، إذ يتيح للمستثمر التأكد من الوسيط العقاري، ومن أنه مسجل لدى الدائرة، ويحفظ حقوق المتعاملين، كما يتميز بالسرعة والثقة، ويوفر بيع وشراء العقارات بذكاء وأمان، ولذا تشجع «أراضي دبي» جميع الشرائح ذات الصلة بخدمات الوسطاء العقاريين، على تحميل التطبيق لمساعدتهم على التعرف إلى أفضل الوسطاء العقاريين، وفق مؤشرات أدائهم وكفاءتهم.

وقال نائب المدير التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري، الذراع التنظيمية لدائرة الأراضي والأملاك في دبي، يوسف الهاشمي: «يلعب الوسطاء دوراً بالغ الأهمية في سوقنا العقارية، حيث يمثلون الواجهة الأولى لهذا النشاط، ويشكلون حلقة وصل مهمة جداً للربط بين البائعين والمشترين، فضلاً عن عرض طيف واسع من الخيارات للمستثمرين»، مضيفاً أنه «نظراً لانتمائهم إلى مختلف الجنسيات، التي تمثل غالبية دول العالم، فإن الوسطاء يقدمون الصورة الحقيقية للبيئة الاستثمارية العالمية، التي تمتاز بها إمارة دبي، وحرصاً على حقوقهم، توجد مجموعة من النظم والتشريعات التي تحدد عمولاتهم وتنظمها بشكل رسمي».

رابط كاتب المقال : 44

Posted in غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *