«ملاحم» ترفع أسعار اللحوم بنسب تصل إلى 26%

شهدت متاجر لبيع اللحوم «الملاحم»، أخيراً، ارتفاعات بنسب تراوح بين 7.1 و26% في أسعار أنواع من الخراف الأسترالية والهندية والإثيوبية، إضافة إلى بعض الزيادات التي فرضتها شركات التوريد خلال اليومين الماضيين على أسعار لحوم الأبقار البرازيلية المنشأ.

من جانبهم، أرجع مسؤولو شركات لتجارة وتوريد اللحوم الزيادات السعرية بـ«الملاحم»، إلى ارتفاع الطلب بالأسواق وقلة المعروض، بسبب تراجع عمليات التوريد من بعض الدول، بجانب قيام شركات مورّدة من المنشأ بزيادة الأسعار مع تزايد الطلب بالمنطقة، أخيراً، فضلاً عن منع استيراد المنتجات الصومالية، وتراجع المعروض من المنتجات الهندية والباكستانية، والإثيوبية والجورجية، التي كانت توفر سابقاً بدائل تعمل على تحقيق الاستقرار في الأسعار.

وأوضحوا أن الجمعيات والمتاجر الكبرى لديها عقود توريد طويلة الأجل، وبأسعار ثابتة أو مخفضة، ما يدعم تراجع أسعار اللحوم بها.

من جانبها، أفادت وزارة الاقتصاد بأنها ستعمل على مراقبة ومتابعة الأسعار المعروضة بالمتاجر والمحال التجارية، لرصد أي متغيرات في أسعار اللحوم والتصدي لها، داعية المستهلكين إلى الإبلاغ عن أي زيادات سعرية.

ارتفاعات متباينة

وتفصيلاً، رصدت جولة ميدانية نفذتها «الإمارات اليوم» على متاجر بيع اللحوم «الملاحم»، ارتفاعات بنسب متباينة لبعض أنواع اللحوم، أبرزها ارتفاع سعر بيع لحوم الخراف الأسترالية من 27 درهماً للكيلوغرام إلى ما يراوح بين 29 و34 درهماً، بنسبة ارتفاع تراوح بين 7.4% و26%، وارتفاع أسعار الخراف الهندية من 26 و28 درهماً للكيلوغرام إلى ما بين 29 و31 درهماً بنسبتي ارتفاع للحد الأدنى والأقصى تبلغ 11.5% و10.7% على التوالي، والأغنام الإثيوبية من 27 و28 درهماً إلى 29 و30 درهماً للكيلوغرام بنسبتي زيادة 7.4% و7.1% على التوالي.

بدوره، قال مدير مؤسسة «الخليل» لتجارة اللحوم، أمجد خيري، إن «شركات لتوريد اللحوم الأسترالية فرضت زيادات سعرية أخيراً على الخراف الأسترالية، إذ ارتفع سعر الكيلوغرام بالجملة بنسبة 15%، إضافة إلى زيادات شركات التوريد لأسعار الأغنام الهندية بنسب مماثلة، فيما ارتفعت أسعار لحوم الأغنام الإثيوبية بالجملة من سعر23 درهماً للكيلوغرام إلى 26 درهماً، كما أرسلت شركات لتوريد لحوم الأبقار البرازيلية إشعارات، أول من أمس، بزيادات تبلغ 15% على أسعار التوريد».

وأرجع هذه الزيادات لعوامل عدة، أبرزها «ارتفاع الطلب بشكل كبير على اللحوم الحمراء، مع قلة المعروض بسبب منع استيراد المواشي الصومالية منذ فترة لأسباب صحية، وضعف المعروض من البدائل الباكستانية والإثيوبية، إضافة إلى تراجع المعروض من المواشي الهندية لارتفاع كلفة شحنها بالطائرة حالياً».

وأوضح خيري أن «هناك معايير صدرت أخيراً، لاعتماد وتصديق شهادات (الحلال) من هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس (مواصفات) بالنسبة للحوم المستوردة، في إطار تعزيز معايير الجودة المتبعة في (المسالخ) التي يتم التوريد منها، وهو ما أسهم في تراجع عمليات التوريد من دول عدة، في إطار توفيق أوضاع شركات التوريد والمسالخ بهذه الدول مع هذه المعايير، وحصولها على اعتماد وتصديق شهادات (الحلال)، وبالتالي تراجع المعروض من دول مثل جورجيا وأذربيجان».

الأغنام الأسترالية

من جهته، أشار مسؤول البيع في ملحمة «الأقصى»، شادي أبوسيدو، إلى أن «الزيادات السعرية تركزت أخيراً في لحوم الأغنام الأسترالية المنشأ، التي بدأت طرح الزيادات بشكل تدريجي منذ نحو خمسة أيام، وذلك بدعوى ارتفاع الطلب والضغوط على التوريد للأسواق قبيل عيد الأضحى».

وأكد تاجر اللحوم، عبدالله محمود، أن «الارتفاعات السعرية ربما تكون مؤقتة لبعض الأنواع من الأغنام، مع تزايد الطلب عليها خلال الفترة الحالية، إضافة إلى أن شركات التوريد، خصوصاً الأسترالية، استغلت زيادة الطلب بأسواق المنطقة حالياً، وفرضت زيادات سعرية».

وبين أن «أسباب ارتفاع اللحوم بـ(الملاحم) بشكل ملحوظ حالياً، مقارنة بأسعار اللحوم في الجمعيات والمراكز التجارية، يرجع إلى أن الأخيرة ترتبط بعقود توريد طويلة الأجل مع الشركات الموردة، وبأسعار ثابتة ومخفضة، ما يمكنها من تثبيت أسعارها أو طرح عروض تخفيضية عليها خلال الفترة الحالية».

زيادة الطلب

في السياق نفسه، أشار تاجر اللحوم، مسعد بهلول، إلى أن «الزيادات في أسعار اللحوم، أخيراً، ترجع إلى زيادة الطلب في الأسواق، وتراجع التوريد من بعض الدول، خصوصاً من إفريقيا وجورجيا، للحوم المذبوحة، بسبب حاجة الشركات الموردة بهذه الدول إلى توفيق أوضاعها للحصول على اعتماد شهادات التصديق لمنتجاتها من هيئة (مواصفات)».

وأضاف أن «أسعار البيع بالجملة شهدت ارتفاعاً لبيع الأغنام الأسترالية المذبوحة بالدولة من سعر 23 إلى 24 درهماً للكيلوغرام، فيما ارتفع سعر المذبوحة في أستراليا بشكل طفيف من سعر 26 إلى 26.5 درهماً للكيلوغرام بسعر التوريد للجملة، وارتفع سعر التيس الهندي من 29 إلى 30 درهماً للجملة، إضافة إلى زيادة سعر كيلوغرام لحم العجل الهندي بقيمة درهمين للجملة، مع ارتفاعات متباينة في أسعار لحوم الأبقار البرازيلية منذ يومين».

وبين بهلول أن «أسعار البيع والزيادات تتباين بين متجر وآخر، فيما تختلف الأسعار بالمراكز التجارية التي لديها عقود توريد مختلفة، ولديها هوامش ربح مرتفعة مقارنة بـ(الملاحم)، وهو ما يمكّنها من تثبيت أسعارها أو طرح عروض عليها».

بدوره، قال مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد، الدكتور هاشم سعيد النعيمي، إن «(إدارة حماية المستهلك) ستتعاون مع دوائر محلية مختلفة لمتابعة ومراقبة أسعار اللحوم بالمتاجر لرصد أي متغيرات والتصدي لأي زيادات يتم التحقق منها»، مطالباً المستهلكين بإبلاغ الوزارة والدوائر المحلية بأي زيادات سعرية يتعرضون لها قبيل أو خلال موسم عيد الأضحى.

رابط كاتب المقال : 44

Posted in غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *