«كاسيني» تغوص في زحل بعد مهمة دامت 13 عاماً

قال مسؤولون في إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا): «إن مركبة الفضاء (كاسيني) ستنهي مهمتها، التي استمرت 13 عاماً، إلى كوكب زحل في منتصف سبتمبر المقبل، بإرسال بيانات حتى اللحظة الأخيرة قبل أن تغوص في الغلاف الجوي لكوكب زحل المحاط بحلقات».

و(كاسيني) هي أول مركبة فضاء تدور حول زحل وستقوم بالغوص الأخير بين حلقات الكوكب والفضاء في 15 سبتمبر بعد 21 جولة غوص. وستحترق مركبة الفضاء وهي تتحرك مباشرة صوب الغلاف الجوي المدمر للكوكب الغازي العملاق. وبالغوص الأخير تنهي المركبة (كاسيني) مهمة قدمت خلالها اكتشافات رائدة شملت التغيرات الموسمية على سطح زحل.

وقال العالم المسؤول عن برنامج المركبة (كاسيني)، كورت نيبور، في مؤتمر مع الصحافيين، عبر الهاتف من معمل الدفع النفاث التابع لـ(ناسا) في كاليفورنيا: «المهمة كانت ناجحة بجنون وقوة وجمال، وستنتهي في غضون أسبوعين».

وقالت (ناسا): «إن المركبة ستقدم بيانات في الوقت الفعلي تقريباً عن الغلاف الجوي لزحل، إلى أن تفقد الاتصال مع الأرض نهائياً».

رابط كاتب المقال : 88

Posted in غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *