سمو وزير الداخلية يدشن شبكة الاتصالات اللاسلكية لرئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي

دشن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز، وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، في مكتب سموه بمقر وزارة الداخلية في العاصمة المقدسة، مساء اليوم، شبكة الاتصالات اللاسلكية الخاصة بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ضمن برنامج الاتصال الأمني الموحد التابع لوزارة الداخلية، وشبكة الاتصالات اللاسلكية عالية السرعة ( الجيل الرابع ) والتقنيات الذكية المرتبطه بها بمنطقة مكة المكرمة، وذلك بحضور معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، ومعالي رئيس أمن الدولة الأستاذ عبدالعزيز بن محمد الهويريني، وقيادات أمن الحج.

واستمع سموه إلى شرح تفصيلي عن التقنيات الحديثة المستخدمة في المشاريع التي تم تدشينها، متمنياً أن تسهم في تحقيق توجيهات وتطلعات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله – للإرتقاء بخدمات حجاج بيت الله الحرام، وحماية أمن الحرمين الشريفين وقاصديهما في جميع الأوقات والمناسبات.

وأوضح وكيل وزارة الداخلية للتخطيط والتطوير الأمني العميد فهد بن إبراهيم الزرعة، أن المشروع من أهم المشروعات التي تقدمها الوزارة لما يحققه من نقلة نوعية واعدة في مجال الاتصالات اللاسلكية الأمنية الخاصة للرفع من مستوى الخدمات الأمنية المقدمة وفق الرؤية الطموحة التي تستند في أساسها على استراتيجية تحقيق الأمن والاستقرار وتعزيز جوانب السلامة العامة للمواطنين والمقيمين وقاصدي الحرمين الشريفين من الحجاج والمعتمرين والزوار بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030 ، مشيراً إلى أن التقنيات المستخدمة في الشبكة التي دشنها سموه ستسهم بإذن الله في مساندة رجال الأمن العاملين بالميدان لتنفيذ مهامهم الأمنية بيسر وسهولة والإستفادة القصوى من عامل الوقت من خلال النقل السريع الآمن للأحداث الميدانية مباشرة عن طريق كاميرات الفيديو الى متخذي القرار.

رابط الخبر بصحيفة الوئام: سمو وزير الداخلية يدشن شبكة الاتصالات اللاسلكية لرئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي

رابط كاتب المقال : عغغعهغ

Posted in غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *