د. مصطفى: صندوق الاستثمار ماضٍ في تطبيق خططه الوطنية لتوفير أمن الطاقة

رام الله – الغد نيوز
أعلن صندوق الاستثمار الفلسطيني عن إطلاق محطة النويعمة للطاقة الشمسية في محافظة أريحا والأغوار والتي تعتبر باكورة مشاريع برنامج نور فلسطين للطاقة الشمسية الذي أعلن الصندوق عن إطلاقه نهاية العام الماضي من خلال شركة مصادر بقيمة استثمارية إجمالية ستبلغ 50 مليون دولار أمريكي بهدف إنتاج 36 ميغاوط من الطاقة المتجددة من كامل البرنامج بمختلف مشاريعه التي تشمل إنشاء محطات لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية تستهدف قطاع المنشآت العامة، والقطاع الصناعي والمنزلي.

وتنفيذاً لهذا البرنامج؛ بدأت شركة مصادر، ذراع الصندوق في قطاع الطاقة والبنية التحتية بتطوير وبناء عدد من محطات الخلايا شمسية بشكل متزامن، لتوليد الطاقة الكهربائية في محافظات أريحا وطوباس وجنين في هذه المرحلة بقدرة اجمالية تصل إلى 23 ميغاواط للمحطات الثلاث، حيث من المتوقع أن يتم تشغيل أول محطة من هذه المحطات خلال الربع الثاني من عام 2018 على أبعد تقدير.

ووقعت صباح اليوم شركة مصادر لتطوير الموارد الطبيعية ومشاريع البنية التحتية التابعة لصندوق الاستثمار الفلسطيني ممثلة برئيس مجلس الإدارة الدكتور محمد مصطفى، اتفاقية مع شركة كهرباء محافظة القدس ممثلة برئيس مجلس الإدارة السيد يوسف الدجاني اتفاقية لربط محطة أريحا للطاقة الشمسية بقدرة 7.5 ميجاواط مع شبكة توزيع الكهرباء التابعة لشركة كهرباء محافظة القدس، استكمالاً للأعمال الجارية في المحطة.

وستتيح هذه الاتفاقية ضخ الطاقة الكهربائية التي سيتم إنتاجها من محطة النويعمة للطاقة الشمسية الى شبكة الكهرباء التابعة لشركة كهرباء محافظة القدس، ونقلها بالعبور لتغطية استهلاكات متعددة تابعة للمستفيدين النهائيين في محافظة رام الله والبيرة والقدس، وتشمل هذه الاستهلاكات إنارة شوارع ومضخات مياه لبعض البلديات وكذلك منشآت تجارية.

وعقّب الدكتور محمد مصطفى على توقيع اتفاقية الربط صباح اليوم: “تشكل هذه الاتفاقية خطوةً كبيرةً إلى الأمام نحو تنفيذ برنامج نور فلسطين من خلال تسجيل التقدم الملموس في تنفيذ محطة النويعمة للطاقة الشمسية كواحدة من عدة محطات لإنتاج الكهرباء في الوطن يسير العمل فيها بشكل متوازٍ.” وأضاف “برنامج نور فلسطين الذي أطلقه صندوق الاستثمار الفلسطيني من خلال شركة مصادر يأتي في سياق استراتيجية الصندوق المعلنة نحو المساهمة في تيسر أمن الطاقة لفلسطين من خلال المصادر التقليدية والمتجددة، وما اتفاقية اليوم إلا خطوة أخرى على طريق تنفيذ هذه الاستراتيجية كما عهد إليه صندوق الاستثمار في السنوات الماضية من تنفيذ برامجه واستثماراته في الاقتصاد الوطني.”

وقال السيد عازم بشارة المدير التنفيذي لشركة مصادر ” شركة مصادر هي المطور لهذه المحطة حيث قامت الشركة بعمل الدراسات الفنية والتصاميم للمحطة، بالإضافة إلى استدراج عروض شركات متخصصة في بناء محطات الطاقة الشمسية. وقد يتم الانتهاء من الأعمال المدنية لأرض المحطة حيث أصبحت جاهزة لتركيب اللوحات الشمسية، كما ونحن بصدد اختيار المقاول الذي سيقوم بتنفيذ هذه الأعمال.” وشدد على أن “هذه الاتفاقية تأتي اليوم استكمالاً لهذه الأعمال ولتنظيم الجوانب القانونية والمالية حتى نبدأ بضخ الكهرباء المنتجة إلى مستفيديها فور جهوزية المحطة”.

واستعرض السيد عازم بشارة تفاصيل محطة أريحا قائلاً إنها ستقام على مساحة 100 دونم انتهت الأعمال المدنية فيها، وبقدرة 7.5 ميغاوط وبمعدل انتاج سنوي يصل 13 مليون كيلو واط ساعة، بحجم استثماري يصل الى 10 ملايين دولار أمريكي. “أما بالنسبة للمستفيدين من المحطة، فتقوم فلسفة برنامج نور فلسطين على تحويل المستهلك إلى منتج؛ وقد وقعت الشركة بالفعل مذكرات تفاهم مع عدد من المستفيدين المحتملين بما يشمل بلديات ومنشآت عامة. وتعمل شركة مصادر مع المستفيدين المحتملين بهدف إنهاء الاتفاقيات بشكل متزامن مع أعمال إنشاء المحطات المختلفة، وصولاً إلى المساهمة في التشبيك مع مصادر التمويل المختلفة لهؤلاء المستفيدين، وبحسب دراساتنا ستصل نسبة التوفير من قيمة القاتورة للمستفيدين إلى 50% خلال العمر الافتراضي للمحطة”، بحسب السيد بشارة.

المصدر : دنيا الوطن

رابط كاتب المقال : de

Posted in غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *